احباب روان

منتدى احباب روان منتدى عام يهتم بجميع المواضيع
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
جديد منتدى احباب روان الى أعضائه الكرام وزواره وبحليته الجديدة أن شاءالله يعجبكم

شاطر | 
 

 شهر رمضان , الصيام , تهريفة ، حكمه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير
المدير
avatar

عدد المساهمات : 73
تاريخ التسجيل : 31/05/2009

مُساهمةموضوع: شهر رمضان , الصيام , تهريفة ، حكمه   الخميس أغسطس 13, 2009 3:13 am


الصيام (تعريفه + تاريخه + الحكمة منه) عن العلامة الشيخ يونس حمدان (قده).

من كتاب
المبادئ والأحكام
في
أصول الدين والإسلام


لمؤلفه المغفور له العلامة الجليل
الشيخ يونس حمدان آل سلمان عباس (قده).



بسم الله الرحمن الرحيم
الصيّام: هو الركن الثاني من أركان العبادات.

وهو في اللغة: مُطلق الإمساك.

وفي الشرع: عبارة عن إمساك مخصوص وهو الإمساك عن الأكل والشرب والجماع من الصبح إلى المغرب مع النيّة.

وهو كالأركان الثلاثة الصلاة والحج والزكاة, فهي لا تخص دين الإسلام فحسب وإنّما هي عامّة في كل دين سماوي لا تختلف في جوهرها وإن اختلفت في صورها وأشكالها وأوقاتها وتعيين الرسل لكل أمّة بحسب استعدادها وطُرق إصلاحها وتهذيبها والفساد الذي كمن فيها والإصلاح المقدّر لها.

فالغرض من شرائعه تعالى كلها مصلحة العباد والسير بها في الطريق الموصل للسعادة.

والصيام عند بعض المفسرين: قانون ممّا فُرِضَ لإزالة عدوان القوّة البهيميّة وتسلّطها, لأنّ قصاص أهل الحقيقة عندهم هو ما ذكر, ووصيتهم هي بالمحافظة على عهد الله سبحانه بترك ما سوى الحق, كما قال تعالى: وَوَصَّى بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ.
وقيامهم هو الإمساك عن كل قولٍ وفعلٍ وحركةٍ وسكون ليست بالحق للحق.

وتلخيص القول في الصيّام: هو ركن في كل دين سماوي من قوله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ ... قَبْلِكُمْ.
وقال: فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ (أي القمر) فَلْيَصُمْهُ.

وهو تهذيب اجتماعي وتربية إراديّة وصبرٌ وتضحيةٌ وإيثارٌ ومنافعهُ الإجتماعية والصحيّة والخُلقيّة والمالية جمّة لا تكاد تنحصر في كتاب وقد عَنِيَتْ بذكرها الكتب الكبيرة.

وللصيام في الإسلام أيامٌ معدودات وهذه الأيام هي شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ .
وقد تضمّنت آياته إباحة الفطر لمن كان مريضاً أو على سفرٍ مع التزام القضاء في أيامٍ أخر.
كما وأنّ الضعيف المزمن الذي يشق معه الصوم يبيح الفطر بلا قضاء مع التزام الفدية وهي كما قال تعالى: (طَعَامُ مِسْكِينٍ) ثم ختم هذه الآيات بقوله: (يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ ).
وقد أشارت الآية أيضاً إلى أسرار وحكم لا يتسع المجال للإفاضة بها.

وللفطر في الصوم دواعٍ ومرخّصات بيّنها الأئمّة المجتهدون أخذاً من كتاب الله وسنّة رسوله والقياس الصحيح الذي هو حجّة في دين الله كما أنّها حجّة في كثير من نُظُم الحياة العلميّة والعملية.
فرض الله صيام شهر رمضان وفيه قهرٌ للنفس وقمعٌ لكثير من شهواتها ذات القوّة والسلطان عليها.

واعلم أنّ الله عزّ وجلّ لم يُكلّف المسلمين هذه العبادة والأعنات لغرض من أغراضه والمشقة عليهم غاية من غاياته, وإنّما كان هذا لأغراض أخرى كثيرة صحيّة وخُلُقيّة وروحيّة ودينيّة.. أفاض الناس فيها كثيراً تفسيراً وتأويلاً وما زال كتابهم في هذا المعنى يُبدئ ويُعيد, ولست أحاول أن أنبّه إلى مقصد منها إن أرى أنّ أهمّها وأجدر بأن يتحمّل الناس في سبيله الآلام ويعانوا الشدائد هو:

أنّ الله لا يُريد إعناتنا بالصوم وإنّما يُريد إصلاحنا وتربية نفوسنا واستكمال استعدادنا في حالتي القدرة عليه والعجز عنه.


_________________


أضغط على الرابط وسجل لتحصل على sms مجانا الى اي موبيايل

http://www.free--sms.com/ar/index.go?refid=342036
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ahbabrwan.yoo7.com
Admin
المدير
المدير
avatar

عدد المساهمات : 73
تاريخ التسجيل : 31/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: شهر رمضان , الصيام , تهريفة ، حكمه   الخميس أغسطس 13, 2009 3:16 am


تاريخ الصوم:


وإذا بحثنا في تاريخ الصوم يجب علينا أن نجعل نصب أعيننا الآية الكريمة:

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ
ففيها إثبات واضح لمشروعية الصوم على الأمم التي سبقتنا.
كما أنّ فيها ذرائع للوصول إلى مقصدنا الذي يرمي على أنّ الصيام مفروض على البشر من النشأة الأولى من لدن آدم عليه السلام إلى عصر الإسلام ولا خلاف في ذلك كما يُعلم من شرائع الأنبياء والمُرسلين.

وقد أنبأنا تاريخ القدماء أنّهم كانوا يصومون كثيراً مُمسكين عن الطعام والشراب ولسيّما أيّام الصيف تذليلاً للنفوس وخاصّة عندما يُريدون الرياضة النفسيّة التي تقرُب من الخلوة في عصرنا هذا.

ويُغالي الهنود والصينيّون في الصيام طولاً وإمساكاً عن الطعام والشراب وينالون به رياضة تغيّر حالهم النفساني وتقرّبهم زُلفى إلى مأربهم.

وكان اليونان يصومون ولا سيّما إذا أرادوا الإندماج في سلك المطّلعين على بعض الأسرار الخفية.

وكذلك كان يصوم الرومان كثيراً ولا يفوقهم في الكثرة إلا الهند والصين. وجلّ أولئك كانوا يتعبّدون بالصيام ويستعينون به على إبراز قوى الخلفاء التي تشبه اليوم استحضار الأرواح والتنويم المغناطيسي وغيرها.

وأمّا الإسرائيليّون كانت تصوم شهراً في السنة بنصّ التوراة القائل: (ويكون لكم فريضة دهرية في الشهر السابع من الشهور العِبريّة تذللون نفوسكم) وهم يوافقوننا أيضاً في الكيفيّة بنصّ كتابهم: (تذبح الذبيحة وتعدّ للأكل منها ليلاً ولا يبقى منها أثر في الصباح), وكانوا يصومون أياماً متفرّقة أخرى كيوم (عاشوراء), كما رويَ عن ابن عباس أنّه قال: ( قدِم النبي إلى المدينة فرأى اليهود تصوم يوم عاشوراء, فقال: ماهذا.
قالوا: يوم صالح هذا يوم نجّى الله عزّ وجل فيه بني إسرائيل من عدوّهم فصامه موسى.
قال: أنا أحقّ بموسى منكم فصامه وأمر بصيامه).

وأمّا المسيحيّون فيصومون ولكن مع الفارق في (الكيفيّة والإمساك والزمن) على أنّ الإنجيل متمّم للتوراة وفيه (طوبى للجياع والعطاش).
وجاء في تفسير البيضاوي – إنّ رمضان كتب على النصارى فوقع في حرٍّ شديدٍ فحوّلوه إلى الربيع وازدادوا عليه عشرين كفّارة لتحويله, والأناجيل الأربعة متفقة على التجربة التي جرّب فيها السيد المسيح بصيام أربعين يوماً لم يذق فيها طعاماً ولا شراباً, ونحن لا ننكر هذا على رسول جليل كهذا.

هذا تاريخ الصيام وهو الركن الوحيد الذي تعلّقت به جميع الأمم وحافظت على التمسّك به لما فيه من الخير والحكم وقد قدّمه بعض المفسّرين على ركن الصلاة لتعلّقه بالأبدان دون الصلاة كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللّهُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ.

_________________


أضغط على الرابط وسجل لتحصل على sms مجانا الى اي موبيايل

http://www.free--sms.com/ar/index.go?refid=342036
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ahbabrwan.yoo7.com
rommel
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 27
تاريخ التسجيل : 07/06/2009
العمر : 34
الموقع : العراق/ بغداد

مُساهمةموضوع: رد: شهر رمضان , الصيام , تهريفة ، حكمه   الأحد أغسطس 16, 2009 6:28 pm

عاشت ايدك عمي عالموضوع الاصيل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شهر رمضان , الصيام , تهريفة ، حكمه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
احباب روان  :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: